تفاصيل نجاة قطري من جريمة قتل نفذها حشد غاضب في الهند – نيو كوورة | رياضة | مباريات | مدريد | برشلونة | الفيفا | الدوري

تفاصيل نجاة قطري من جريمة قتل نفذها حشد غاضب في الهند

قالت الشرطة الهندية، اليوم الأحد، إنها اعتقلت 25 شخصًا شاركوا في حشد نفذ حكم إعدام خارج إطار القانون في رجل يبلغ من العمر 32 عامًا بعد انتشار شائعات عن طريق تطبيق “واتساب” اتهمته بخطف أطفال.
وكان قتل محمد عزام، الذي قالت الشرطة إنه موظف في مركز اتصالات في ولاية كارناتاكا في جنوب الهند يوم الجمعة، هو الأحدث في سلسلة جرائم في الهند أثارتها رسائل كاذبة عن خطف الأطفال انتشرت عن طريق “واتساب” المملوك لشركة “فيسبوك”.
وتفيد تقارير إعلامية بأن ثلاثة أشخاص على الأقل قتلوا وتعرض أكثر من 12 لهجمات بسبب مثل هذه الشائعات خلال العام الحالي.
وقال ديليب ساجار مفتش الشرطة في ولاية كارناتاكا إن حشدًا يضم نحو 50 فردًا هاجم عزام ومرافقيه بعد أن شوهدا يقدمان الشوكولاتة لأطفال في قرية نائية.

وتبين لاحقًا أن أحد المرافقين قطري يُدعى محمد سلام ونجا بأعجوبة من هذه الواقعة حيث نُقل إلى المستشفى لتلقي العلاج.
وقالت الشرطة إن جنون الغوغاء بدأ بعد أن شوهد المواطن القطري يوزع الشوكولاتة على الأطفال المحليين، حيث راجت شائعة في الأرجاء عبر مجموعات واتساب أن الأشخاص يتحرشون بالأطفال ويختطفوهم.
وبعد فترة وجيزة ، تجمع حشد كبير وهو ما أثار هلع الزوار الذين ركبوا سيارتهم وانطلقوا هاربين، لكن بعض القرويين طاردوهم على دراجات نارية ، حسبما ذكرت الشرطة.
ولاحقًا اصطدمت السيارة الهاربة بإحدى الدراجات النارية وسقطت في مجرى قريب من جسر في المنطقة.
وقال شهود عيان إن الحشد هاجم الرجال وأخرجهم من السيارة وضربوا بوحشية، بينما تجمهر مئات القرويين ولكن لا أحد حاول إنقاذ الضحايا، وفي الوقت الذي وصلت فيه الشرطة ، توفي محمد عزام. وتم نقل الآخرين إلى المستشفى في حيدر أباد.
والهند هي أكبر سوق لتطبيق “واتساب” بأكثر من 200 مليون مستخدم.
وطلبت وزارة تكنولوجيا المعلومات الهندية من القائمين على تطبيق “واتساب” هذا الشهر اتخاذ إجراءات للحد من انتشار الرسائل الكاذبة.

ونشر “واتساب” إعلانات في الصحف الأسبوع الماضي يعلن فيها عن “حملة تعليم” عن كيفية رصد الأخبار الكاذبة.
وأضاف أنه سيبدأ كذلك في وضع علامات على الرسائل الذي يجري إعادة إرسالها.
ورفضت متحدثة باسم الشركة لدى الاتصال بها اليوم التعليق على الفور.
وقال المفتش ساجار إن عشرة ضباط على الأقل، هو منهم، أصيبوا أثناء محاولتهم السيطرة على المهاجمين، وأصيب قريب عزام بجروح.
واعتقلت الشرطة كذلك المشرف على مجموعة على “واتساب” نشرت الرسائل الكاذبة.

شارك هذا الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *