لماذا يبدو روخو الأكثر سعادةً بانضمام أليكسيس سانشيز لمانشستر يونايتد؟ – نيو كوورة | رياضة | مباريات | مدريد | برشلونة | الفيفا | الدوري

لماذا يبدو روخو الأكثر سعادةً بانضمام أليكسيس سانشيز لمانشستر يونايتد؟

أبدى ماركوس روخو، لاعب مانشستر يونايتد الإنجليزي، سعادته بانضمام أليكسيس سانشيز للفريق، ليتوقفا عن “ركل بعضهما البعض”.
وانضم سانشيز من آرسنال إلى يونايتد في صفقة تبادلية مع هنريخ مخيتاريان الشهر الماضي، وقد صنع هدفًا في الفوز الكبير بأربعة أهداف نظيفة على يوفيل تاون في كأس الاتحاد، قبل أن يحرز هدفه الأول في الفوز بهدفين نظيفين على هدرسفيلد تاون بالدوري.
وواجه اللاعبان بعضهما البعض في العديد من المرات على صعيد الأندية أو منتخبي الأرجنتين وتشيلي، حيث قال روخو الدولي الأرجنتيني: “واجهته عدة مرات سواء مع آرسنال أو تشيلي. فهو مقاتل داخل الملعب لذلك من الأفضل أنه انضم لذات الفريق الذي ألعب له، لنتوقف عن ركل بعضنا البعض”.
وأضاف: “هذا هو أسلوبي والطريقة التي ألعب بها. ألعب بهذه الطريقة منذ كنت طفلًا. أنا ألعب بقوة للغاية مثل كل لاعبي أمريكا الجنوبية. هذا شيء في دمي، لكن سانشيز لاعب رائع وأتمنى أن يقدم لنا أقصى ما لديه ويستقر معنا بشكل جيد. انتقل لمنزل جديد في الواقع هو منزلي الذي جلست فيه حينما انتقلت ليونايتد”.
وأعرب روخو عن شعوره بالاستقرار في مانشستر يونايتد بعد تعافيه من إصابة الركبة، وذلك في إطار سعيه للحصول على مكان في خطط مدربه جوزيه مورينيو.
وكان النجم الأرجنتيني الدولي قد انضم إلى النادي من صفوف فريق سبورتنغ لشبونة القوي عام 2014، ونجح في ترك بصمة حقيقية في مركز قلب الدفاع، بعد تمكنه من التأقلم مع الحياة في الدوري الإنجليزي الممتاز.
وعلى الرغم من جلوسه على مقعد البدلاء دون أن يشارك في لقاء نيوكاسل يونايتد نهاية الأسبوع الماضي، فقد بدأ المباراة السابقة ليونايتد أمام خصم يونايتد في مباراة، السبت المقبل، بكأس الاتحاد بمسمى الإمارات هيدرسفيلد تاون، وتمكن من تقديم أداء متكامل.
وخلال مقابلة حصرية له في الإصدار الأخير من مجلة إنسايد يونايتد، المجلة الرسمية للنادي، فقد أعلن اللاعب، البالغ من العمر 27 عامًا، صراحة أنه لم ينهِ مهمته مع يونايتد، وأنه يعتزم الفوز بأعلى الألقاب في الكرة الإنجليزية.
وعندما سُئل عن طموحاته في السنوات الخمس المقبلة، أجاب المدافع قائلًا: “أشعر أن تفكيري في السنوات القليلة المقبلة يجب أن يكون منصبًا على القيام بمحاولات البقاء لأطول فترة ممكنة والتواجد هنا في أحد أكبر الأندية، التي يمكنك أن تتواجد فيها. أسرتي سعيدة هنا في الواقع وأنا سعيد للغاية بالتواجد هنا.
“التحدي الذي ينتظرني في السنوات المقبلة هو الفوز بالدوري الإنجليزي الممتاز. لا أريد أن أغادر إنجلترا من دون أن أفوز بذلك اللقب.
ويأمل روخو في الحصول على فرصة المشاركة كأساسي في مباراة نهاية الأسبوع في ملعب جون سميث، حيث سيسعى يونايتد لنفض غبار هزيمته في الدوري أمام نيوكاسل، وذلك من خلال محاولة الفوز بأحد المقاعد في ربع نهائي كأس الاتحاد.

شارك هذا الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *