هل ينافس محمد صلاح قريبًا على التتويج بالكرة الذهبية؟.. محمد أبوتريكة يجيب (فيديو)

هل ينافس محمد صلاح قريبًا على التتويج بالكرة الذهبية؟.. محمد أبوتريكة يجيب (فيديو)

يؤمن محمد أبوتريكة، نجم النادي الأهلي المصري المعتزل، أن محمد صلاح، لاعب ليفربول الإنجليزي، يخطط للمنافسة قريبًا لاقتناص الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم.

وقال أبوتريكة لشبكة beIN sports، اليوم الثلاثاء: “إمكانيات صلاح ستوصله لأبعد من ذلك، فهو لم يتغير منذ عرفته كلاعب شاب”.

وأضاف: “صلاح يملك الطموح، ويرتب أهدافه، فكلما يحقق نجاحًا يفكر فيما هو أبعد، وكل ما زاد تألقه زاد تواضعه وما وصل له بداية مبتغاه وربنا يحفظه وربنا يكفيه شر الإصابات وشر الغرور”.

وأوضح: “توج صلاح بجائزة BBC، وأتوقع أن يحصد جائزة أفضل لاعب أفريقي من الكاف، وحدد هدفه بالمنافسة على الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم خلال موسم”.

ويعتقد نجم الأهلي ومنتخب مصر السابق أن ما وصل إليه صلاح حتى الآن هو بداية ما يريد الوصول إليه.

ونجح صاحب الـ25 عاما في الفوز بجائزة أفضل لاعب في أفريقيا لعام 2017 المقدمة من هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” متفوقًا على زميله ساديو ماني وبيير إيمريك أوباميانغ، مهاجم بوروسيا دورتموند، وفيكتور موسيس، لاعب تشيلسي، ونابي كيتا زميله المستقبلي ولاعب ريد بول لايبزيغ الحالي.

وينتظر صلاح حاليا نتيجة جائزة لاعب الشهر في الدوري الإنجليزي الممتاز والتي رشح لها أيضا.

وفاز النجم المصري بجائزة أفضل لاعب في شهر نوفمبر بتصويت الجماهير من رابطة المحترفين الإنجليزية.

استبدال صلاح

وكان يورغن كلوب، المدير الفني لليفربول الإنجليزي، قرر أن يجعل المصري محمد صلاح آخر لاعب سيمنحه الراحة في سياسة التناوب بين اللاعبين خلال فترة عيد الميلاد المقبلة المزدحمة بالمباريات.

وفاجأ المدير الفني الألماني الجميع ببدء ديربي ميرسيسايد أمام إيفرتون يوم الأحد الماضي دون البرازيليين روبرتو فيرمينو وفليب كوتينيو رغم مشاركتهما وتألقهما قبلها بأيام في الفوز الكبير بسباعية نظيفة على سبارتاك موسكو في دوري أبطال أوروبا.

وتعرض كلوب لانتقادات شديدة بسبب إجراء 59 تغييرًا على تشكيلته الأساسية خلال مباريات الدوري منذ بداية الموسم لكنه دافع عن ذلك بأن هذه التغييرات من أجل مواصلة مشوار البريميرليغ بنفس القوة.

لكن يبدو أن صلاح كان مصابًا بإصابة طفيفة في عضلات الفخذ الخلفية ومن غير المرجح أن يدفع به كلوب من البداية أمام وست بروميتش ألبيون.

وقال المدير الفني الألماني: “لا أحتاج لتبرير ما فعلته بإخراج صلاح.. أجد الأمر مضحكًا عند الحديث عن التناوب بين اللاعبين. نحن لم نتحدث عقبل الفوز 5-1 (في برايتون) أو 3-صفر (في ستوك) لماذا لم يشارك لاعبين كبار مثل ساديو ماني وصلاح”.

وأضاف: “استبدلت صلاح أمام إيفرتون؛ لأنه كان يعاني من إصابة طفيفة في عضلات الفخذ الخلفية. واستغرب الجميع من استبداله لكني لم أخرج لأقول إنه كاد يتعرض لإصابة لأنه والحمد لله سليم حتى الآن”.

ويبدو أن كلوب غير مستعد للمقامرة بسلامة لاعبيه خاصة صلاح من أجل الحصول على مكسب قصير الأجل بينما قد يعرضه لخسارة كبيرة بتعرض أحد أبرز لاعبيه للإصابة.

وهذا يثبت صحة وجهة نظره بدليل أن رباعي ليفربول الهجومي القوي المكون من صلاح وكوتينيو وماني وفيرمينو بدأ سويًا في مباراة واحدة بالدوري وكان الفوز بثلاثية نظيفة على ساوثامبتون في الـ 18 من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

ويستعد ليفربول لخوض ست مباريات في 18 يومًا تبدأ بلقاء وست بروميتش الليلة لذلك يحرص على عدم إرهاق لاعبيه الأساسيين كثيرًا.

شارك هذا الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *